منتدى الشريعة والقانون

**وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل إن الله نعما يعظكم به إن الله كان سميعا بصيرا**
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء
ارفع غشاوة الغمة عن بصيرتك بقبس هذا الأسبوع: ((من هداية الحمار -الذي هو أبلد الحيوانات - أن الرجل يسير به ويأتي به الى منزله من البعد في ليلة مظلمة فيعرف المنزل فإذا خلى جاء اليه ، ويفرق بين الصوت الذي يستوقف به والصوت الذي يحث به على السير
فمن لم يعرف الطريق الى منزله.. وهو الجنّـة.. فهو أبلد من الحمار)) إهـ  ابن قيم الجوزية


شاطر | 
 

 من كانت له خصلتان أحبه الله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نور الهدى رقية نور
مرتبة
مرتبة
avatar

الجنس : انثى عدد المساهمات : 99
نقاط : 155
السٌّمعَة : 1

تاريخ الميلاد : 27/01/1987
تاريخ التسجيل : 05/07/2010
العمر : 31
المزاج : ممتاز ورائع
تعاليق : إذا ضاقت بك الدنياففكر في الم نشرح فعسر بين يسرين متى تذكرتهما تفرح.

مُساهمةموضوع: من كانت له خصلتان أحبه الله   الإثنين يوليو 26 2010, 18:19

من كانت له خصلتان أحبه الله


من كانت فيه خصلتان أحبه الله : التقوى و حسن الخلق.

من كانت فيه خصلتان أحبه الناس : السخاء وبدل المعروف.

من كانت فيه خصلتان أحبه الجيران: البشاشة و كرم المعاملة.

من كانت فيه خصلتان أحبه أهله : لطف معاملتهم وتفهم مشاكلهم.

من كانت فيه خصلتان أحبه الله والناس جميعا : فعل الخير وإجتناب الاذى.

الكلمة الطيبة

الكلمة الطيبة نفحة روحانية تصل ما بين القلوب وتربطها برباط المحبة والود والتألف .

أما الكلمة الخبيثة فهي معول للهدم والتمزيق ، تعمل على تخريب أواصل المجتمع فيهم كيانه.

الكلمة الطيبة تزهر في النفس لتتفتح باجمل أزهار الخير والحب التي يعبق شذاها فواحا في كل زمان ومكان.

و الكلمة الخبيثة نتنة الرائحة تصدر عن بؤر نفسية عفنة. أن لشجرة الايمان جذورا ضاربة في الارض الهدى ومحبة الله من تمسك بها فقد استمسك بالعروة الوثقى، واكتسب ثباتا وتصميما لا زيغ فيه ولا ضلال.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من كانت له خصلتان أحبه الله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشريعة والقانون  :: الفضاء العام :: الرواق الحر لعالم الفكر-
انتقل الى: