منتدى الشريعة والقانون

**وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل إن الله نعما يعظكم به إن الله كان سميعا بصيرا**
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء
ارفع غشاوة الغمة عن بصيرتك بقبس هذا الأسبوع: ((من هداية الحمار -الذي هو أبلد الحيوانات - أن الرجل يسير به ويأتي به الى منزله من البعد في ليلة مظلمة فيعرف المنزل فإذا خلى جاء اليه ، ويفرق بين الصوت الذي يستوقف به والصوت الذي يحث به على السير
فمن لم يعرف الطريق الى منزله.. وهو الجنّـة.. فهو أبلد من الحمار)) إهـ  ابن قيم الجوزية


شاطر | 
 

 الشيخ محمد الغزالي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ليلى مام
مرتبة
مرتبة
avatar

الجنس : انثى عدد المساهمات : 188
نقاط : 191
السٌّمعَة : 4

تاريخ التسجيل : 22/11/2010
العمل/الترفيه : أستاذة جامعية
المزاج : ممتاز
تعاليق : إذا أردت أن تعرف مقامك عند الله فانظر فيما أقامك

مُساهمةموضوع: الشيخ محمد الغزالي   الخميس مارس 07 2013, 16:16

"يمضي الرجال ويبقى النهج والأثر في يوم التاسع من شهر مارس تحل ذكرى وفاة الشيخ العلامة طبيب هذه الأمة ومجدد عصرها المفكر الرباني الداعية المجاهد من باطنه كظاهره الغيور على دينه محمد الغزالي من تتشرف يدي اليوم بالكتابة عنه .
ولد الشيخ محمد الغزالي أحمد السقا في 5 ذي الحجة سنة 1335هـجرية, الموافق 22 من سبتمبر 1917 ميلادية, في قرية “نكلا العنب” التابعة لمحافظة البحيرة بمصر, وسمّاه والده بـ”محمد الغزالي” تيمنًا بالعالم الكبير أبو حامد الغزالي المتوفي في جمادى الاخرة 505 هـ .
نشأ في أسرة كريمة مؤمنة, وله خمس اخوة, فأتم حفظ القرآن بكتّاب القرية في العاشرة, ويقول الإمام محمد الغزالي عن نفسه وقتئذ: “كنت أتدرب على إجادة الحفظ بالتلاوة في غدوي ورواحي، وأختم القرآن في تتابع صلواتي، وقبل نومي، وفي وحدتي، وأذكر أنني ختمته أثناء اعتقالي، فقد كان القرآن مؤنسا في تلك الوحدة الموحشة”.
والتحق بعد ذلك بمعهد الإسكندرية الديني الإبتدائي وظل بالمعهد حتى حصل منه على شهادة الكفاءة ثم الشهادة الثانوية الأزهرية, ثم إنتقل بعد ذلك إلى القاهرة سنة (1356هـ الموافق 1937م) والتحق بكلية أصول الدين بالأزهر الشريف, وبدأت كتاباته في مجلة (الإخوان المسلمين) أثناء دراسته بالسنة الثالثة في الكلية, بعد تعرفه على الإمام حسن البنّا مؤسس الجماعة, وظل الإمام يشجعه على الكتابة حتى تخرّج بعد أربع سنوات في سنة (1360هـ = 1941م) وتخصص بعدها في الدعوة والإرشاد حتى حصل على درجة العالمية سنة (1362هـ = 1943م) وعمره ست وعشرون سنة, وبدأت بعدها رحلته في الدعوة من خلال مساجد القاهرة, وقد تلقى الشيخ العلم عن الشيخ عبد العظيم الزرقاني, والشيخ محمود شلتوت, والشيخ محمد أبو زهرة والدكتور محمد يوسف موسى وغيرهم من علماء الأزهر الشريف.
كان شديد الحب لدينه مدافعا عنه لا يرضى بالإساءة له له الحضور في العديد من الملتقيات والمؤتمرات يعرف بالإسلام ويدافع عنه كما كانت له العديد من الصولات والجولات في الكثير من الدول والتي كان للجزائر الحظ الأوفر منها فقد مكث في الجزائر مدة طويلة يدرس بجامعاتها ويعلم أبناءها كما كانت له حصص إعلامية في التلفزة الجزائرية كحديث يوم الإثنين كان يحب الشعب الجزائري حبا كبيرا لدرجة أنّه تبرع بحقوق التأليف لكل كتبه للقارئ الجزائري جزاك الله عناّ كل خير ياإمام الدعاة .
له العديد من المؤلفات والكتب في الفقه والحديث والسيرة والأدب والتاريخ...الخ.
ولأنه كان صادقا في حبه لدينه والدفاع عنه أكرمه الله بموتة شريفة يتمناها كل مسلم غيور فقد وافته المنية وهو في مؤتمر الجنادرية بالرياض وهو يتكلم عن العقيدة فاسترجع وقال لا إله إلاّ الله محمد رسول الله لتكون آخر ما ينطق به ليدفن بعدها بالبقيع في 1996/03/09
من أقواله:
"إﻥ ﺫﻛﺮ ﺍﻟﻠﻪ ﻟﻴﺲ ﺍﺳﺘﺤﻀﺎﺭًﺍ ﻟﻐﺎﺋﺐ ﺇﻧﻤﺎﻫﻮ ﺣﻀﻮﺭﻙ ﺃﻧﺖ ﻣﻦ ﻏﻴﺒﺔ ﻭﺇﻓﺎﻗﺘﻚ ﺃﻧﺖ ﻣﻦﻏﻔﻠﺔ !" .

"إننا - نحن العرب و المسلمين - خنا ديننا خيانة فاحشة فلم نحسن النظر في شيء مع صراخ الوحي حولنا " أو لم ينظروافي ملكوت السماوات و الأرض و ما خلق الله من شيء " و كانت النتيجة أن جاء - من وراء الحدود - من استخرج النفط من أرضنا ، و اقام الجسور على إنهارنا و من صنع لنا حتى الإبرة التي نخيط بها ملابسنا".

"ﻻ ﻳﻨﺒﻐﻰ ﺃﻥ ﻳﺒﻘﻰ ﺍﻟﻤﺴﻠﻢ ﺣﺒﻴﺴﺎ ﻓﻰ ﺳﺠﻦ ﺍﻟﻌﺪﺍﻭﺓ٬ ﻣﻐﻠﻮﻻ ﻓﻰ ﻗﻴﻮﺩ ﺍﻟﺒﻐﻀﺎء . ﻓﺈﻥ ﷲ ﻓﻰ ﺩﻧﻴﺎ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻧﻔﺤﺎﺕ ﻻ ﻳﻈﻔﺮ ﺑﺨﻴﺮﻫﺎ ﺇﻻ ﺍﻷﺻﻔﻴﺎء ﺍﻟﺴﻤﺤﺎء!".

"إن الإسلام يُظلم بأسم الإسلام .. يظلمه علماء يخدمون السلطه , وشبان عديمو الفقه , وغوغاء حيارى.".

اللهم احشره مع الصديقين والشهداء والأنبياء وحسن أولئك رفيقا واجزه عنّا خير الجزاء يارب العالمين .
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سيد العطفي
مرتبة
مرتبة
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 156
نقاط : 166
السٌّمعَة : 1

تاريخ الميلاد : 31/12/1978
تاريخ التسجيل : 04/09/2010
العمر : 38
الموقع : تمنغست
العمل/الترفيه : المكز الجامغي تمنغست
المزاج : ممتاز
تعاليق : اللهما انصرنا بحق محمد وال محمد

مُساهمةموضوع: رد: الشيخ محمد الغزالي   الإثنين مارس 18 2013, 22:11

إن التأريخ مليءٌ بالنماذج العالية من النساء والرجال واليوم اصبحوا من النوادر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ليلى مام
مرتبة
مرتبة
avatar

الجنس : انثى عدد المساهمات : 188
نقاط : 191
السٌّمعَة : 4

تاريخ التسجيل : 22/11/2010
العمل/الترفيه : أستاذة جامعية
المزاج : ممتاز
تعاليق : إذا أردت أن تعرف مقامك عند الله فانظر فيما أقامك

مُساهمةموضوع: رد: الشيخ محمد الغزالي   الثلاثاء مارس 19 2013, 22:16

الخير في أمتي إلى يوم الدين في هذا العصر لمّا سلّط الإعلام ضوءه على الفنانين من مطربين وممثلين وعلى مشاهير الرياضة أصبح المجتمع وكأنّه لا يملك إلاّ هؤلاء وأصبح أطفالنا متعلقون بهؤلاء ويجعلونهم قدوة لهم في وقت مضى كانت النساء تربي أبناءها على يد المشايخ وتقول أريد أن يكون ولدي كالشافعي أو كعمر بن الخطاب أو غيرهم من الصالحين أمّا اليوم فشيء آخر إلاّ من رحم ربي.
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الشيخ محمد الغزالي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشريعة والقانون  :: الفضاء التاريخي :: رواق الأعلام-
انتقل الى: