منتدى الشريعة والقانون

**وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل إن الله نعما يعظكم به إن الله كان سميعا بصيرا**
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء
ارفع غشاوة الغمة عن بصيرتك بقبس هذا الأسبوع: ((من هداية الحمار -الذي هو أبلد الحيوانات - أن الرجل يسير به ويأتي به الى منزله من البعد في ليلة مظلمة فيعرف المنزل فإذا خلى جاء اليه ، ويفرق بين الصوت الذي يستوقف به والصوت الذي يحث به على السير
فمن لم يعرف الطريق الى منزله.. وهو الجنّـة.. فهو أبلد من الحمار)) إهـ  ابن قيم الجوزية


شاطر | 
 

 أزمة أخلاق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ليلى مام
مرتبة
مرتبة
avatar

الجنس : انثى عدد المساهمات : 188
نقاط : 191
السٌّمعَة : 4

تاريخ التسجيل : 22/11/2010
العمل/الترفيه : أستاذة جامعية
المزاج : ممتاز
تعاليق : إذا أردت أن تعرف مقامك عند الله فانظر فيما أقامك

مُساهمةموضوع: أزمة أخلاق   الأربعاء مارس 06 2013, 21:55

الشيخ الغزالي رحمة الله عليه طبيب هذه الأمة قال:"إننا نحن المسلمين انهزمنا في ميادين كثيرة لا تحتاج إلى عصا السلطة، والمجتمع الذي يعجز عن محو تقاليد سيئة في دنيا الأسرة لن يحقق نصرا في دنيا السياسة وكيف ينفذ قوانين الشريعة من لم ينفذ قوانين الأخلاق؟”.
فالأزمة ليست أزمة سلطة بالمقام الأول ولا أزمة اقتصاد ولا أزمة إعلام بل هي أزمة أخلاق فحين نفقد المروءة والحلم والصبر وتصبح تحركنا المصلحة والأهواء ويقودنا الجهل والتعصب فلن نفلح مهما كان أمرنا اليوم الدول الأوربية تدعوا إلى التمسك بالأخلاق والتحلي بالإحتشام وإلى عدم الإختلاط لأنهم أدركوا أنّ أساس التقدم هو الأخلاق وأنّ ما وصلوا إليه من انحلال وتفكك يعود إلى أزمة الأخلاق في المجتمع ففي مجتمعنا اليوم آن لنا أن ندق ناقوس الخطر ونقول بكل صراحة أنّ هناك أزمة أخلاق فأصبحنا نرى العري موضة والكذب والنفاق من الشطارة والخيانة سلوك والجهر بالمعاصي تباهيا وتفاخرا وغيبة الآخرين فاكهة المجالس والغش في كل شيء في البيع والنصيحة والتعامل ...مظهرا حضاريا.
فهل بعد هذا نريد الريادة وعودة الإسلام إلى سابق عهده؟؟ لا والله
فمن يعجز عن محو أخلاق سيئة في نفسه كيف له أن يقود غيره .
فالأخلاق تاج كل امرئ تزيده بهاء وتعلي من شأنه وتسدد خطاه وتكسبه محبة الأخرين وقبلهم محبة رب العالمين .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سيد العطفي
مرتبة
مرتبة
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 156
نقاط : 166
السٌّمعَة : 1

تاريخ الميلاد : 31/12/1978
تاريخ التسجيل : 04/09/2010
العمر : 38
الموقع : تمنغست
العمل/الترفيه : المكز الجامغي تمنغست
المزاج : ممتاز
تعاليق : اللهما انصرنا بحق محمد وال محمد

مُساهمةموضوع: رد: أزمة أخلاق   الإثنين مارس 18 2013, 21:45

هناك آفة لعل الكثير مبتلى بها، ولكن الناس لا يصرحون بالقضايا الأخلاقية، مثل المرض في القضايا البدنية وعليه لم تمر على البشرية منذ أن خلق الله عز وجل آدم إلى يومنا هذا، فترة كهذه الفترة من هجوم الشهوات، ومن تيسرها فالقضية ليست بريئة فالشهوات، وتيسرها، ومظاهرها المنتشرة خلال الفضائيات، والمواقع، والصحافة، والمطبوعات؛ وراءها جهات إستكبارية عليا، تديرها في أماكن مغلقة ومظلمة فكلما رأينا مظهرا من مظاهر الفساد، وبحثنا عن الخلفيات؛ فإن الأصابع تشير إلى جهات معروفة والغريب أن البعض منا في نوم عميق !.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ليلى مام
مرتبة
مرتبة
avatar

الجنس : انثى عدد المساهمات : 188
نقاط : 191
السٌّمعَة : 4

تاريخ التسجيل : 22/11/2010
العمل/الترفيه : أستاذة جامعية
المزاج : ممتاز
تعاليق : إذا أردت أن تعرف مقامك عند الله فانظر فيما أقامك

مُساهمةموضوع: رد: أزمة أخلاق   الثلاثاء مارس 19 2013, 21:24

سأل أحد الأشخاص أحد الدعاة حول أنّ زماننا لا يساعد على التقوى والطاعة فكله مغريات وهوائيات مقعرة وغناء فاحش ومناظر مخزية ليس مثل زمن الصحابة فأجابه الداعية ألا يوجد في زماننا من تعرف زهدهم وورعهم وتقواهم وعبادتهم أليس هؤلاء يعيشون في زماننا أم أنهم يعيشون في كوكب آخر هذا من جهة ومن جهة أخرى ألم يكن في زمن الصحابة الخمر ومغريات النساء وما ذلك الصحابي الذي كسر أنفه من كثرة تتبعه لآمرأة حتى لم ينتبه للعمود الذي أمامه .
فالقضية ليست قضية زمان بالدرجة الأولى بل هي قضية نفوس هزلت وتحكمت فيها شهواتها وصحيح أنّ الأمر مثلما قلت مدبّر لكن كما قال الشيخ الغزالي لا نلوم اللص عن سرقة مدخراتنا إن تركنا الباب مفتوحا له وليس هناك أغلى من مدخر الدين لدى الإنسان فلا يلوم غيره إن لم يحصن نفسه والأمر حقيقة ليس سهلا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أزمة أخلاق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشريعة والقانون  :: الفضاء العام :: الرواق العــام-
انتقل الى: