منتدى الشريعة والقانون

**وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل إن الله نعما يعظكم به إن الله كان سميعا بصيرا**
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء
ارفع غشاوة الغمة عن بصيرتك بقبس هذا الأسبوع: ((من هداية الحمار -الذي هو أبلد الحيوانات - أن الرجل يسير به ويأتي به الى منزله من البعد في ليلة مظلمة فيعرف المنزل فإذا خلى جاء اليه ، ويفرق بين الصوت الذي يستوقف به والصوت الذي يحث به على السير
فمن لم يعرف الطريق الى منزله.. وهو الجنّـة.. فهو أبلد من الحمار)) إهـ  ابن قيم الجوزية


شاطر | 
 

 لملتقى الوطني في اللسانيات والرواية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير العـام
شوقي نذير
شوقي نذير
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 919
نقاط : 24925
السٌّمعَة : 7

تاريخ التسجيل : 10/02/2010
الموقع : الجزائر تمنراست
العمل/الترفيه : استاذ جامعي
المزاج : ممتاز
تعاليق : من كان فتحه في الخلوة لم يكن مزيده إلا منها
ومن كان فتحه بين الناس ونصحهم وإرشادهم كان مزيده معهم
ومن كان فتحه في وقوفه مع مراد الله حيث أقامه وفي أي شيء استعمله كان مزيده في خلوته ومع الناس
(فكل ميسر لما خلق له فأعرف أين تضع نفسك ولا تتشتت)


مُساهمةموضوع: لملتقى الوطني في اللسانيات والرواية    الأحد ديسمبر 25 2011, 13:02

إن
النص الأدبي نسيج من الأداء اللغوي، ولأنه هو الذي يتكلم على حد تعبير
بارث، فهذا الكلام تنتجه اللغة كأداة تحدد تشكيله ومعماريته، وكآلية لإنتاج
المعنى، من هنا كان لزاما الانطلاق من هذه الأداة بهدف الوصول إلى
الدلالة. في هذا السياق تأتي اللسانيات كدراسة علمية لهذا الوعاء لاستجلاء
تمظهراته الحسية.

على أن هذه الدلالة تظل محدودة وغير
منجزة ما لم يتم ربطها بالسياق الاجتماعي الذي ولد النص. وفي هذا السياق
تشكل السوسيولسانيات، كفرع ضمن اللسانيات، منهجا متميزا لربط النص بسياقه،
باعتبار أن المَعِين الذي يغرف منه الروائي معين مشترك بينه وبين الجماعة.

محاور الملتقى:

1- النقد واللغة والتخييل.

2- النص والجملة.

3- المعنى ورؤية العالم.

4- البنية النصية في الشعر والنثر.

5- أعراف الخطاب: البنية السوسيولسانية في التخييل.

6- الروائي والقارئ والجماعة.







المكان

22 فبراير 2012

تاريخ البداية

23 فبراير 2012

تاريخ النهاية

جامعة قاصدي مرباح، ورقلة، الجزائر.

المنظم

<table style="width: 100%;" border="0" cellpadding="1" cellspacing="1">
<tr>
<td> الهاتف : 029641657</td>
</tr>
<tr>
<td> فاكس : 029641657</td>
</tr>
<tr>
<td dir="ltr"> E-mail: [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]</td></tr></table>










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://acharia.ahladalil.com
 
لملتقى الوطني في اللسانيات والرواية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشريعة والقانون  :: الفضاء العام :: رواق الملتقيات-
انتقل الى: