منتدى الشريعة والقانون

**وإذا حكمتم بين الناس أن تحكموا بالعدل إن الله نعما يعظكم به إن الله كان سميعا بصيرا**
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخولتسجيل دخول الاعضاء
ارفع غشاوة الغمة عن بصيرتك بقبس هذا الأسبوع: ((من هداية الحمار -الذي هو أبلد الحيوانات - أن الرجل يسير به ويأتي به الى منزله من البعد في ليلة مظلمة فيعرف المنزل فإذا خلى جاء اليه ، ويفرق بين الصوت الذي يستوقف به والصوت الذي يحث به على السير
فمن لم يعرف الطريق الى منزله.. وهو الجنّـة.. فهو أبلد من الحمار)) إهـ  ابن قيم الجوزية


شاطر | 
 

 الصيرفة الإسلامية بين الواقع والمأمول في مؤتمر بقطر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير العـام
شوقي نذير
شوقي نذير
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 919
نقاط : 24925
السٌّمعَة : 7

تاريخ التسجيل : 10/02/2010
الموقع : الجزائر تمنراست
العمل/الترفيه : استاذ جامعي
المزاج : ممتاز
تعاليق : من كان فتحه في الخلوة لم يكن مزيده إلا منها
ومن كان فتحه بين الناس ونصحهم وإرشادهم كان مزيده معهم
ومن كان فتحه في وقوفه مع مراد الله حيث أقامه وفي أي شيء استعمله كان مزيده في خلوته ومع الناس
(فكل ميسر لما خلق له فأعرف أين تضع نفسك ولا تتشتت)


مُساهمةموضوع: الصيرفة الإسلامية بين الواقع والمأمول في مؤتمر بقطر   الإثنين أكتوبر 10 2011, 10:17

تحتضن العاصمة القطرية "الدوحة" في العاشر من الشهر الجاري بالتعاون مع المعهد الأوروبي للتمويل الإسلامي القائم في فيينا مؤتمر الدوحة الثاني للمال الإسلامي تحت عنوان "الصيرفة الإسلامية بين الواقع والمأمول" وذلك بمشاركة نخبة من كبار الفقهاء وخبراء الصيرفة المالية الإسلامية في قطر والعالم.
يهدف اللقاء إلى بحث مدى إمكانية توحيد فتاوى الهيئات الشرعية وإن كان اختلافها مصدر من مصادر القوة، والوقوف على تجربة الصيرفة الإسلامية وواقعها العالمي، وكذا معالجة تحديات الصيرفة الإسلامية في مجال السيولة ودور الصكوك في علاجها، وإبراز دور الموارد البشرية وأثرها على الصيرفة الإسلامية.
وبهذا الصدد ووفقا لما أوردته مطوية مؤتمر الدوحة الثاني للمال الإسلامي فسيتضمن أربعة محاور، أولها اختلاف فتاوى الهيئات الشرعية )الأسباب والنتائج( ذلك أن للهيئات الشرعية في المصارف الإسلامية دور فعال وبارز في مسيرة نجاحها وتطورها فدورها لايقتصر على الفتوى فحسب بل على التوجيه والإرشاد والإبداع، فانتشار واتساع رقعة الصيرفة الإسلامية ودخولها أسواق ومجتمعات وبلدان تطلَّب ظهور فتوى وتوجيهات قد يرى البعض فيها تعارضاً مما أوجد لدى الكثير من العاملين والمتعاملين معها تناقضاً فتعالت أصوات تطالب بتوحيد الفتاوى والقرارات الصادرة عن الهيئات الشرعية فهل اختلاف فتاوى الهيئات الشرعية والتي يراها البعض اختلافاً يصب في صالح المؤسسات المالية الإسلامية أم العكس؟
المحور الثاني هو الصيرفة الإسلامية وواقعها العالمي) التجربة والنجاح( ويعالج هذا المحور واقع الصيرفة الإسلامية في العالم من مشرقه إلى مغربه من خلال نماذج للعمل المصرفي في عدد من الدول للوقوف على أبرز تجارب الصيرفة الإسلامية فيها، حيث أن العمل المصرفي الإسلامي احتل بعد الأزمة المالية العالمية مساحة واسعة من اهتمام المؤسسات المالية العالمية وعلى الرغم من العمر القصير الذي لا يزيد عن أربعة عقود، وكذلك إلى البدايات المتواضعة من حيث الحجم والمنتجات للمصرفية الإسلامية، فإن الأرقام تشير إلى أن الصناعة المالية الإسلامية حققت نموا كبيرا، مقارنة بالمؤسسات المالية التقليدية العالمية .
أما المحور الثالث فيتناول موضوع السيولة وأثرها على الصيرفة الإسلامية ولأهمية السيولة لدى المؤسسات المالية الإسلامية يسلط هذا المحور الضوء على أدواتها وطرق توفيرها، فيعتقد الكثير بأن الربحية هي المعيار الوحيد لمواصلة نجاح المؤسسات المالية، فيتم التركيز بشكل كبير على الأرباح المتوقعة ويهمل جانب توفير السيولة سعياً وراء الأرباح الطائلة، فالمعيار الحقيقي لبقاء استمرار ونجاح المؤسسات هو قدرتها على توفير السيولة بمعناها العام وهو النقد وكذلك الأوراق المالية الشرعية التي يمكن بيعها وشرائها.
أخيرا يناقش المحور الرابع الموارد البشرية وأثرها على مستقبل الصيرفة الإسلامية مركزا بذلك على أهمية الثقافة المؤسسية وتطوير العنصر البشري بما يحقق الهدف المرجو من المؤسسات المالية الإسلامية، باعتبار أن هذه الأخيرة تقوم على أسس مهمة تضمن لها استمرارية بقاءها وانتشارها، وأهم هذه الأسس العنصر البشري المؤهل علمياً ومهنياً، ولا يتأتى ذلك إلا من خلال ثقافة مؤسسية داخلية يصنعها أصحاب القرار










الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://acharia.ahladalil.com
 
الصيرفة الإسلامية بين الواقع والمأمول في مؤتمر بقطر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الشريعة والقانون  :: الفضاء العام :: رواق الملتقيات-
انتقل الى: